ما بعد الدكتوراة


آدم هاريس

آدم هاريس: حاصل على شهادة الدكتوراه بموضوع السياسات العرقية والإفريقية من جامعة نيويورك في آب 2015. يسعى في أطروحته لفهم سبب امتناع بعض الناخبين (52% من الناخبين الأفارقة) من دعم مجموعاتهم الحزبية الإثنية. ولفهم هذه القضية، يعمل على تطوير وتقييم مفهوم التقارب الإثني بحيث يتجاوز المعنى النظري لمصطلح الأصل العرقي المشترك ليدرس - بشكل أوفى - الدور المعقد الذي يلعبه الانتماء العرقي في تشكيل الخيارات السياسية. ويقول في أطروحته أن درجة تأثير الانتماء إلى مجموعة عرقية في تشكيل الخيارات السياسية يُحدد من خلال موقع الشخص في مجموعته الإثنية، وهذا الموقع بدوره يُحدد من خلال السمات العرقية للشخص (التقارب العرقي للمجموعة). يستخدم في بحثه الدراسة الاستقصائية والبيانات التجريبية لاختبار تأثير التقارب الإثني على خيارات الناخب في جنوب إفريقيا. يتم تكرار نتائج البحث في سياقات أمريكة وأوغندية. بشكل مختصر، تَخلص أطروحته إلى أن أولئك الأقل قرباً عرقياُ من مجموعتهم والأكثر قرباً لمجموعة تقع خارج انتمائهم العرقي هم المرجحون ليكونوا الناخبين المترددين، وخياراتهم اتجاه مجموعتهم الحزبية العرقية ستكون أضعف. قام آدم بإجراء بحث (تم نشره مؤخراً في مجلة تسوية النزاعات) حول الهوية العرقية، المساس بالمجموعات المهاجرة والعرقية، محددات الاحتجاجات السياسية، تقدير النقطة المثالية الإيديولوجية في صفوف المشرعين الأفارقة، وآثار المساعدات الأجنبية على الدول التي تتلقى هذه المساعدات. تم دعم بحثه من قبل مؤسسة العلوم الوطنية، جامعة نيويورك وجامعة كولومبيا.

كريستين كاو

كريستين كاول حاصلة على الدكتوراة من جامعة كاليفورنا بلوس أنجلوس عام 2015، وهي تعمل حالياً كزميلة أبحاث ما بعد الدكتوراة في برنامج الحوكمة والتنمية المحلية بجامعة غوتنبرغ. يتعلق موضوع أطروحتها بدراسة تأثيرات المؤسسات الانتخابية على السلوك الانتخابي القبلي، والمحسوبيات الإثنية، والحكم الاستبدادي في الشرق الأوسط، حيث أمضت أكثر من عامين في العمل الميداني. وعلى نطاق أوسع، تشمل اهتماماتها البحثية دراسة السلطوية الانتخابية، والمحسوبية، والسياسات العرقية، ومنهجية الدراسات الاستقصائية، والأبحاث الميدانية، وسلوك الناخبين، والسياسة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وقد تم تمويل البحث الذي قامت به من قبل مؤسسة العلوم الوطنية، ومجلس الأبحاث العلمية الاجتماعية، والمركز الأمريكي لأبحاث الشرق، وبرنامج التعليم والأمن الوطني، ومشروع العلوم السياسية في الشرق الأوسط وغيرها.

الموقع الالكتروني: http://www.kristenkao.com 

روث كارلتز

روث كارلتز تعمل كزميلة أبحاث ما بعد الدكتوراة في برنامج الحوكمة والتنمية المحلية بجامعة غوتنبرغ. وهي حاصلة على الدكتوراة في العلوم السياسية من جامعة كاليفورنيا بلوس أنجلوس في يونيو 2016. تتركز أبحاثها حول استجابة الحكومة "من الأعلى للأسفل" (كيف تقوم الحكومات بتوزيع السلع العامة) وكذلك "من الأسفل للأعلى" (ما يمكن للمواطنين والمنظمات غير الحكومية القيام به من أجل تعزيز الشفافية والمساءلة). تركز أطروحة روث على تنزانيا، حيث يعاني حوالي نصف السكان من عدم الحصول على مصدر نظيف وآمن لمياه الشرب، على الرغم من الاستثمارات الضخمة في هذا القطاع في السنوات الأخيرة. في محاولة لفهم ذلك، تقوم روث بتحليل بيانات تفصيلية ومصنفة جغرافياً حول الإنفاق والبنية التحتية لتوفير المياه، ودراسة سياقها مع استطلاعات للرأي العام، ومقابلات، ونقاشات مع مجموعات بؤرية. وتجد أن استراتيجية تنزانيا في اللامركزية في توفير المياه من قبل الحكومات المحلية قد فشلت إلى حد كبير في تحسين الحصول على المياه، وذلك بسبب المحسوبية السياسية على المستوى المحلي، فضلاً عن "نهج الاستجابة للطلب" الذي يعطي الامتياز للمجتمعات الأكثر ثراءً. بالإضافة لقيامها بالبحوث الأكاديمية، قامت روث بالعمل على تقييمات بتكليف من عدد من المنظمات بما فيها البنك الدولي، ومشروع الشراكة الدولية التابع لمركز أولويات الميزانية والسياسات، ومعهد دراسات التنمية. عاشت روث في تنزانيا بين عامي 2006 و2008، حيث عملت مع منظمة هاكي إليمو، وهي منظمة محلية غير حكومية. وقد قامت أيضاً بعمل ميداني في كل من كينيا، نيجيريا، جنوب أفريقيا، وأوغندا.

الموقع الالكتروني: www.ruthcarlitz.com